الأخبار

يوم العمل الثاني لعام 2014

 19 نيسان 2014 .

 مقهى- مطعم T Square فيSodeco Square   

موضوع اللقاء: أنا والبحث والتجمع

محاور ثلاثة مقترحة ، نقدّم فيما يلي بعض الأسئلة و الأفكار حولها . لعلّنا نتوصّل بعد التداول حولها (عرضاً واستماعاً)  إلى توضيح  علاقتنا الذاتية بالمعرفة والعمل البحثي وهل  للتجمع  دور  فيها. أم إننا راغبات في تصويب دوره  نظرا للمستجدات الحاصلة، إن على المستوى الشخصي  أو في الأوساط العلمية (المهنية والطوعية) اللبنانية.

أولا: أنا كباحثة

ماذا يعني لي أن أكون باحثة؟ مقام شخصي وتحقيق ذاتي؟ مقام إجتماعي: قيمة مضافة يراها أو يعترف بها الآخرون لما أنشره من أبحاث وكتب ؟ مجال إرتقاء مهني وتدرّج ودخل مادي أو معنوي؟ مكان للراحة والإطمئنان والهروب إلى عالم آخر، عالم المعرفة والإكتشاف والخلق؟ خيبة من عدم الإعتراف وتعب نفسي لعدم وجود دعم أو مساعدة من الآخرين؟ وهل علاقتي بالمعرفة، إكتسابها وتمكين الآخرين منها ، تتوقف على إنجازي أو عدم إنجازي بحثاً ؟

ثانياً: المجال المعرفي والبحثي

هل  انتج أبحاثاً في مجالي المعرفي أو أنوّع مساهمتي حسب الطلب ؟ هل اشعر  إني أحدثت  تراكما  في مسار ي البحثي أو تكرارا ؟ كيف تتعامل الأوساط المهنية والطوعية مع البحث العلمي، مع أبحاثي وأبحاث الآخرين؟   وما الفائدة منها في بلد ومجتمع تسوده السياسة والمال؟ ألم تصبح "كاكوفونيا" الإعلام  و"التحليل" السريع   ونشر "المعلومات"، سائدةً في عالم المعرفة؟

ثالثاً: علاقتي بالتجمّع  وبالاوساط البحثية الأخرى

أما الآن وبعد عقدين من تأسيس التجمّع، هل أجد فيه وفي علاقتي   بالأعضاء ما كنت أتمنّاه عندما انتميت إليه؟ ما الذي أتمنّاه الآن؟ هل نضبت رغبتي و طموحي  بالبحث أو انتقلت إلى مكان/مجال آخر ؟  ما الذي أنتظره الآن من هذا المكان ؟ هل أرغب فعلاً بمتابعة المشوار مع الآخرين؟ أم إني محبوسة هنا لا أرى في الأفق ما هو أفضل؟ هل ساعدني إنتمائي إلى التجمع على تنمية علاقاتي البحثية/المعرفية  خارج التجمع أم ابتعدت عن الآخرين واكتفيت بما أجده أو أبذله هنا؟

إذا كان الوسط العلمي البحثي شبه غائبا  عندما تأسّس التجمع في الثمانينات، فقد تغيّر الوضع منذ بداية القرن الحالي .  ما من جامعة ، أو إدارة عامة ، أو منظمة غير حكومية، أو جمعية مهنية نقابية، إلا و أسست وحدتها البحثية  التي يعمل فيها (أو معها) باحثون وباحثات . والتي لم تفعل فهي تسعى الآن الى تحقيق ذلك.

 

وفي ظل هذا التحول الهام ، ما هو مبرّر استمرارنا في التجمع  ؟ وهل من مهام جديدة يمكن أن نقوم بها معا لمواكبة هذا التطور والمساهمة فيه، تمأشياً مع أهدافنا الرئيسية؟  على سبيل المثال: هل نشجع  بعضنا وطلآبنا وزملاءنا على الإنخراط الفردي- الطوعي أو المهني- في البنى الجديدة، ونعمل معاً على بناء أدوات التنسيق والتفاعل فيما بينها ؟ 

إتصل بنا

مركز توفيق طبارة - الطابق الثاني

الظريف - بيروت - لبنان - صندوق بريد 113-5375

 

 

Please publish modules in offcanvas position.